• تغيير الخط
1.838.339 حاجا.. الجوازات تعلن اكتمال قدوم ضيوف الرحمن
تاريخ النشر: 2019/8/8
 
 

أعلنت المديرية العامة للجوازات اكتمال قدوم حجاج الخارج عبر جميع منافذ المملكة البرية والبحرية والجوية. وأوضح مدير عام الجوازات اللواء سليمان بن عبدالعزيز اليحيى خلال المؤتمر الصحفي الذي عُقد بجدة أمس أن عدد حجاج بيت الله الحرام من الخارج لحج هذا العام 1440هـ بلغ وحتى الساعة 4 عصر أمس الاربعاء ( 1.838.339 ) حاجاً. وأضاف أن عدد الحجاج القادمين من خارج المملكة عبر المنافذ الجوية بلغ ( 1.725.455 ) حاجاً، فيما بلغ عدد القادمين عبر المنافذ البرية ( 95.634 ) حاجاً، في حين بلغ عدد القادمين عبر المنافذ البحرية ( 17.250 ) حاجاً. وأشار إلى أن المديرية العامة للجوازات وبإشراف ومتابعة مباشرة من صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا قد وفرت خلال خطة مرحلة القدوم جميع الكوادر البشرية المؤهلة والأجهزة التقنية المتطورة لضمان سرعة ودقة إنهاء إجراءات القدوم لكل حاج في وقت قياسي. وبيّن اللواء اليحيى، خلال المؤتمر أن الجوازات أعدت لجاناً إدارية موسمية تتمركز في مداخل مكة المكرمة في كل من مراكز الشميسي، والتنعيم، والبهيتة، والكر، وتعمل على مدار الساعة لتطبيق العقوبات الفورية بحق المخالفين لتعليمات الحج وفق الأنظمة المعمول بها والمقررة بحقهم، وأكد أن هناك عقوبات متعددة تنص عليها الأنظمة بحق الناقلين للحجاج دون تصريح، حيث يعاقب كل من يتم ضبطه وهو ينقل حجاجاً لا يحملون تصريحاً نظامياً بغرامة مالية مقدارها 10 آلاف ريال عن كل حاج يتم نقله وبالسجن لمدة 15 يوماً، وفي حال تكرار المخالفة للمرة الثانية يعاقب بغرامة مالية مقدارها 25 ألف ريال عن كل حاج يتم نقله وبالسجن لمدة شهرين، وفي حال تكرار المخالفة للمرة الثالثة ومافوق يعاقب بغرامة مالية مقدارها 50 ألف ريال عن كل حاج يتم نقله وبالسجن لمدة ستة أشهر والمطالبة بمصادرة وسيلة النقل البرية بحكم قضائي،كما يتم ترحيل المخالف إن كان وافداً بعد تنفيذ العقوبة، ويمنع من دخول المملكة نهائياً، ويتم أيضاً التشهير بالمخالف.