• تغيير الخط
نائب أمير المدينة يشيد بجهود «الهيئة» في تعزيز الأمن الفكري
تاريخ النشر: 2018/1/30
 
 

أحمد السالم - المدينة المنورة أشاد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد الفيصل، نائب أمير منطقة المدينة المنورة بدور الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، في تعزيز الأمن الفكري، وذلك خلال تدشينه ملتقى الأمن الفكري «مُدرك» أمس الأول، والذي ينظمه لواء الملك فيصل للأمن الخاص بوزارة الحرس الوطني في منطقة المدينة المنورة، مؤكدًا سموه على أهمية الالتزام بمنهج الوسطية والاعتدال، وأن ذلك من أهم مرتكزات ديننا الإسلامي، والمنهج الذي تأسست عليه هذه البلاد على يد الملك عبدالعزيز - رحمه الله - مستمدة دستورها من تعاليم كتاب الله وسنة نبيه المصطفى، عليه الصلاة والسلام. وقام الأمير سعود بن خالد الفيصل بزيارة لجناح هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، المشارك في الملتقى، وكان في استقباله مدير عام هيئات المدينة المنورة، الدكتور سلطان المطوع؛ حيث أطلع سموه على محتويات جناح الهيئة والمواد التوعوية والإرشادية من إصدارات الرئاسة العامة، التي توزع على زوار الجناح، وأوضح المطوع خلال لقائه سمو نائب أمير المنطقة، أن الهيئة من خلال مشاركتها في ملتقى «مدرك» توجه رسالتين للمجتمع؛ الأولى ماذا لو فُقد الأمن؟ والرسالة الثانية لجنودنا البواسل؛ حيث يهدف الجناح إلى تعزيز الانتماء لدى المجتمع، وحماية الشباب من المهددات الفكرية والسلوكية. ومن ناحية أخرى زار صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد الفيصل نائب أمير منطقة المدينة المنورة أمس الأول جناح وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي في ملتقى «مدرك»، وكان في استقباله فضيلة الدكتور علي بن سليمان العبيد وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد النبوي والمستشار عبدالواحد بن علي الحطاب المشرف العام على إدارة العلاقات العامة والإعلام، حيث اطلع سموه على ما يقدمه جناح الوكالة من كتيبات ومواد صوتية ومرئية تضم منجزات ومخرجات وجهود الوكالة في الأمن الفكري.